أسئلة وأجوبة لجراحة الأنف التجميلية

أسئلة وأجوبة

إن عملية تجميل الانف هو من العمليات الجراحية التي تحتاج إلی البقاء في المشفی لوقت قصير ،و لأنها لا تکون مترافقة بتورم أو ألم يذکر فإن المريض باستطاعته منذ اليوم التالي أن يبدأ أعماله اليومية و المعتادة
و بإمکانه أن يسير و يقود السيارة بشرط أن لا تمنع الکدمات و الورم الموجود حول العين من الرؤية لکن يجب عليه الإمتناع عن القيام بالأعمال التي تحتاج حبس النَّفَس في الصدر أو أعمال القوة. کذلک عليه تجنب القيام بالرياضة التي تزيد ضربان القلب علی الأقل في الأسبوعين الأوائل. کما أن 5-7 أيام کافية للإستراحة في المنزل

منذ متی أستطيع وضع النظارة؟

لأنه في جراحة الأنف عادة ما تتحرر عظام الأنف بشکل کامل و تستغرق شهراً کاملاً حتی تعود إلی ما کانت عليه لذلک لا ينصح خلال هذه المدة بأي نظارة حتی لو کانت خفيفة جداً.و الأفضل استخدام العدسات الطبية أو النظارات ذات اللاصق أو الخيط المتصل بالجبهة و المعلق کي لا يقع الثقل علی جسر الأنف و بعد مرور شهر يمکن استخدام نظارات خفيفة جداً بوزن غرام واحد لکن لا يجب استخدام النظارات العادية قبل ثلاثة أشهر

هل تؤدي عملية تجميل الأنف إلی مشاکل تنفسية؟

إذا تمت عملية جراحة تجميل الأنف بشکل طبيعي و فسيولوجي ولم يتم التلاعب بطريق التنفس الأنفي الذي هو عبارة عن الصمام الداخلي للأنف أي الغضروف؛و الصمام الخارجي للأنف و شعيرات الأنف عندها يجب أن لا يواجه المريض أية مشاکل تنفسية،وبالنسبة لما بعد العمل فإن الشهيق و الزفير يصبح أفضل لأن معظم المرضی يکون لديهم انحراف وتيرة وشوکات أنف کبيرة حيث تزول بالجراحة
إلا إذا کان المريض يعاني من حساسية و ازدادت هذه الحساسية بعد الجراحة و أصبح التنفس من خلال الأنف أصعب فإنه علی الأصول في الأسابيع الثلاثة الأولی بعد جراحة الأنف و بسبب الورم و تجمع الترشحات و الخثرات يکون التنفس عن طريق الأنف صعب قليلاً حيث يتعافی بالتدريج ،لکن الفيزيولوجية الطبيعية للأنف تعود إلی حالتها الطبيعية بعد مضي ستة أشهر. في حال تم إزالة غضاريف الأنف التنفسية بشکل کثير سيؤدي هذا لانغمار طرفي الأنف و ازدياد عمق الحفرة فوق شعيرات الأنف وهذا ما يسبب مشکلة تنفسية خفيفة أو شديدة تکون قابلة للإصلاح نوعاً ما ،لکن إذا أُزيلت شعيرات الأنف أکثر من اللازم فإن ذلک غير قابل للعلاج کثيراً.

هل تتم جراحة تجميل الأنف بالليزر أيضاً؟

الليزر عبارة عن أشعة ضوء قوي علی شکل أداة حرارية قوية ذات طاقة مرتفعة يستخدم لإزالة الزوائد الجلدية،الحنجرة، أورام الحلق و الأنف و الأذن و أعمال الجراحة علی البوليبات الأنفية،کما أن بعض أنواع الليزر له استخدام في ترميم الجلد
ولتعلم أنه في جراحة تجميل الأنف لا يتم قطع شيء سوی الجلد و هذا يجب أن يتم بواسطة مشرط أما بالنسبة للغضروف و العظم فلا شأن للجراح به و لا يتم التلاعب به أبداً لذلک ليس لليزر أي تأثير عليهما لذلک فإن مصطلح الجراحة التجميلية للأنف بالليزر هو مصطلح خاطيء و يستخدم عادة لجذب انتباه المريض
إن المرضی الذين يخضعون لجراحة دون أن يتعرض کامل جسمهم لورم و کدمات يجب القول أنه اليوم وبسبب التقنيات الجديدة للتخدير و الأدوية و أعمال الجراحة التي تتم ببراعة بشرط أن يکون جسم المريض خال من النزيف فإن معظم الأعمال الجراحية تکون بدون کدمات أو ألم يُذکر و هذا ما يقال له خطأً بالليزري

هل استخدام جهاز الآيدن و…له تأثير؟

إن استخدام هذا الجهاز و أمثاله و الذي يستخدمه من يقومون بالدعاية له کبديل لجراحة الأنف لم يتم تأييده من قبل أي مرکز علمي معروف في العالم ،کما أن الإستخدام المتکرر لأي أداة تزيد الضغط علی غضاريف الأنف لن يکون لها نتيجة سوی الشکل السيء للأنف

هل صحيح أن الأنوف اللحمية تعود؟

علی الأصول فإن الأنوف ذات الجلد السميک و التي يطلق عليها اصطلاح الأنوف اللحمية ليست نماذج جيدة لإجراء جراحة تجميلية عليها.لأن تشکل العُقد تحت الجلد بعد الجراحة يؤدي إلی سماکة الجلد،و سماکة الجلد تمنع من رؤية الهيکل الجميل لغضاريف الأنف، لکن إذا التزم هؤلاء المرضی بطريقة تقوية متانة الغضروف الموجود في الأنف ولم تکن توقعاتهم کبيرة حول النتائج فإنهم سيحصلون علی نتيجة مقبولة و دائمة کما يقل احتمال حاجتهم للقيام بجراحة ثانية

منذ أي وقت أستطيع الرياضة و السباحة؟

مثل أي جراحة أخری تتم علی العظام فإنه في جراحة تجميل الأنف أيضاً ينصح بالإبتعاد عن الماء و الهواء البارد جداً حتی يتم الترميم الکامل و هذا يستغرق6أشهر. کما يفضل استخدام ماسک(کمامة)لتدفئة الأنف في الهواء البارد کما ينصح بتجنب السباحة في الهواء الماء البارد،لکن التمارين الرياضية الخفيفة لا مانع من القيام بها بعد أسبوعين،أما الرياضات الصعبة کرفع الأثقال فالأفضل القيام بها بعد ثلاثة أشهر. أما بالنسبة للرياضات التي يزداد فيها احتمال إصابة الأنف ککرة القدم و کرة السلة فالأفضل ممارستها مع کامل المراعاة و الإحتياط کيلا يتعرض الأنف للإصابة